aa2010

عزيزى الزائر/عزيزتى الزائرةيرجى التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضو معنا او فى انضمامك لاسره منتدى الاصدقاء
سنتشرف بتسجيلك

شكرا لك

اداره المنتدى ...عيدعبدالغنى
aa2010

منتدى دكتوراحمدالشيخ

اخر عضو مسجل هو http://aa2010.yoo7.com/u3703 فمرحبا به اخوكم عيدعبدالغنى
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته    برجاء الدخول الى هذا الرابط للاهميه http://aa2010.yoo7.com/montada-f11/topic-t79.htm

السلام عليكم ورحمه الله تم وضع قسم للشكاوى والاقتراحات وللمشاركه اليكم الرابط

 

http://aa2010.yoo7.com/post.forum?mode=newtopic&f=15  تحياتى لكم ..عيدعبدالغنى

برجاء الدخول الى منتدى الشيخ الروحانى http://aa2013.allgoo.net/forum
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته تم بحمد الله عمل منتدى الشيخ الروحانى http://aa2013.allgoo.net/forumبرجاء الدخول

    احكام القرأن

    شاطر
    avatar
    mido4\1
    عضومشارك
    عضومشارك

    عدد المساهمات : 24
    تاريخ التسجيل : 28/11/2010

    احكام القرأن

    مُساهمة من طرف mido4\1 في الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 3:38 am

    أحكام القرآن :

    لقد أرسل الله رسله بالبينات ليقوم الناس بالقسط – ابن القيم ، قال تعالى : (لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنْزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ)(الحديد: من الآية25) ، وكان القرآن هو أفضل الكتب المنزلة على الإطلاق ، أنزله الله تفصيلاً لكل شئ ، وفرقاناً بين الحق والباطل ، وشرع فيه لعباده ما تقوم به حياتهم ويصلح به معادهم ، قال تعالى : (تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيراً) (الفرقان:1) ، وجعله تذكرة لمن يخاف وعيده وكان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد ، قال تعالى : (فَذَكِّرْ بِالْقُرْآنِ مَنْ يَخَافُ وَعِيدِ)(قّ: من الآية45) ، وبه بيان للأحكام العامة التي يقوم بها أمر الأمة وأحكام الحدود والديات والأسرة والمواريث وغيرها مما يستقيم به أمر الأمة ، قال تعالى : (وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِكُلِّ شَيْءٍ وَهُدىً وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ) (النحل: من الآية 89) ، فجاءت أحكامه كلها لما فيه صلاح الأمة وخيرها ولقد رأينا كيف كانت الأمة الإسلامية في عهد الصحابة والتابعين عندما كان يطبق فيها شرع الله تعالى فكانت الأمة الإسلامية حينها في قمة قوتها وأمنها وإستقرارها ورخائها ، أليس هذا بخير مما فيه الأمة اليوم من ضياع وضعف وعدم أمن وعدم إستقرار ، كل هذا لأنها رمت أحكام القرآن وأخذت بأحكام الشيطان وما شرعه شياطين الإنس من قوانين وضعية ففسد النظام وضاع الأمن وإنتشرت السرقة والزنا والخمر وغيرها من فساد.. فسبحان الذي أرسل لنا القرآن رحمة للعالمين .

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 20, 2018 6:33 pm